التخطي إلى المحتوى


12:44 م


الخميس 22 سبتمبر 2022

كتب – محمد شعبان:

في أحد أركان مقهى بسيط، جلس “إبراهيم شكل” مع صديقه يشكو كل منهما سوء حالته المادية “الدنيا ملطشة معايا” ليزيد أحدهما من وطأة الحال “مافيش فايدة”. لحظات صمت احتاجها “شكل” بينما تختمر في عقله خطة شيطانية ظن معها النجاة لكنها بداية النهاية لما شهده مركز أوسيم قبل يومين.

ما إن تطأ قدماك شارع المصفى متفرع من المتربة بقرية بشتيل حتى تشتم رائحة القتل. وجوم يكسو وجوه بائسة من أوضاع اقتصادية صعبة من جهة وجريمة قتل تمثل خيانة الصديق من أخرى.

تلقى العميد هاني شعراوي رئيس مباحث قطاع الشمال إشارة من إدارة شرطة بنشوب مشاجرة ووقوع قتيل دائرة مركز أوسيم.

انتقل العقيد مجدي موسى مفتش فرقة الوراق وأوسيم إلى محل البلاغ، وتبين أن الجثة لشاب قتل بطعنة نافذة في القلب على يد صديقه “إبراهيم شكل”.

تحريات المقدم محمد أبو القاسم رئيس مباحث أوسيم، ومعاونيه الرائد وليد كمال والنقيب إبراهيم فاروق بينت أن خلافا دبَّ بين القتيل والمتهم “الهارب” على قيمة مركبة “توك توك” سرقاها في وقت سابق فغرز على إثرها “شكل” سكينًا في قلب رفيقه فأرداه قتيلا.

ونشرت الشرطة أكمنة ثابتة ومتحركة لضبط المتهم، وجرى إيداع الجثمان مشرحة زينهم تحت تصرف النيابة العامة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.